الارشيف / غير مصنف / الوطن (عمان)

«9» فائزين فـي مسابقة أفضل مشاريع مستدامة لمواجهة تحديات الطاقة والمياه وإدارة النفايات

  • 1/2
  • 2/2

«9» فائزين فـي مسابقة أفضل مشاريع مستدامة لمواجهة تحديات الطاقة والمياه وإدارة النفايات

في المحليات 2 مايو,2021 نسخة للطباعة نسخة للطباعة

مسقط ـ «الوطن»:
أعلنت جمعية البيئة العُمانية عن تسعة فائزين في مسابقة أفضل مشاريع مستدامة لمواجهة تحديات الطاقة والمياه وإدارة النفايات.
أصبحت القضايا البيئية محل اهتمام لكثير من الشباب في مختلف أنحاء العالم، ممن يوظفون مهاراتهم وأفكارهم ومعارفهم من أجل إيجاد حلول وترك أثر إيجابي.
ومن خلال الاستفادة من إمكانات الشباب العُماني الواعد، وبدعم من وزارة التربية والتعليم، قامت جمعية البيئة العُمانية وشركاؤها في شركة (فيوليا عُمان)، وصندوق (حديقة إميلي) التذكاري، بإطلاق مسابقة المدارس الخضراء لتشجيع الطلاب وتحفيزهم على الإبداع من أجل هدف أسمى وهو الحفاظ على البيئة. وقد شهدت المرحلة الأولى من المسابقة تنافس قوي بين طلاب وطالبات 25 مدرسة من كل المحافظات والذين قاموا بإرسال قائمة من المشاريع التي تهدف إلى مواجهة أحد التحديات البيئية الأساسية ألا وهي (الطاقة، والمياه، والنفايات).وبعد الظروف غير المتوقعة المترتبة عن الجائحة، تمكنت لجنة التحكيم من تحديد التسع مدارس الفائزة في كل فئة وبجوائز تصل إلى (1000) ريال عماني نقدًا لإنفاقها في تطوير مشاريع بيئية هادفة تتضمن إعادة تدوير المياه واستخدامها في الري وحتى التحكم في استهلاك الطاقة باستخدام إنترنت الأشياء.
وقالت جواهر الغافرية ـ منسقة التعليم في جمعية البيئة العُمانية: أتاحت هذه المسابقة منصة مرحة وتفاعلية لتعليم الطلاب العُمانيين وتعريفهم بأهم المشاكل والقضايا البيئية، بالإضافة إلى تشجيعهم على تحويل أفكارهم إلى أنشطة ومشاريع ملموسة، والمدهش في الأمر أن طلابنا قد تجاوزوا كل التوقعات واتسمت مشاركتهم بالحماسة والإيجابية والتفاني خلال هذه المشاريع، والتي يستحقون نظيرها كل الثناء والتقدير.
ففي مشاريع إدارة الطاقة، حصدت مدرسة وادي بني عمر في محافظة شمال الباطنة المركز الأول، أما المركز الثاني فكان من نصيب مدرسة حفصة بنت عمر في محافظة الداخلية، بينما فازت مدرسة خولة بنت ثعلبة في جنوب الباطنة بالمركز الثالث. وفي منافسات مشاريع إدارة المخلفات، فازت مدرسة سليمان بن عباد من محافظة شمال الباطنة بالمركز الأول، ومدرسة ريحانة في نفس المحافظة بالمركز الثاني، بينما جاءت مدرسة قفيفة للتعليم الأساسي في محافظة شمال الشرقية بالمركز الثالث.
وعن فئة إدارة المياه، فازت مدرسة الأمل للصم بمسقط بالمركز الأول، أما المركز الثاني فكان من نصيب مدرسة الخليل بن شاذان بمحافظة جنوب الباطنة، بينما فازت مدرسة الحسن بن الهيثم بمحافظة الظاهرة بالمركز الثالث.

2021-05-02

مسقط ـ «الوطن»:
أعلنت جمعية البيئة العُمانية عن تسعة فائزين في مسابقة أفضل مشاريع مستدامة لمواجهة تحديات الطاقة والمياه وإدارة النفايات.
أصبحت القضايا البيئية محل اهتمام لكثير من الشباب في مختلف أنحاء العالم، ممن يوظفون مهاراتهم وأفكارهم ومعارفهم من أجل إيجاد حلول وترك أثر إيجابي.
ومن خلال الاستفادة من إمكانات الشباب العُماني الواعد، وبدعم من وزارة التربية والتعليم، قامت جمعية البيئة العُمانية وشركاؤها في شركة (فيوليا عُمان)، وصندوق (حديقة إميلي) التذكاري، بإطلاق مسابقة المدارس الخضراء لتشجيع الطلاب وتحفيزهم على الإبداع من أجل هدف أسمى وهو الحفاظ على البيئة. وقد شهدت المرحلة الأولى من المسابقة تنافس قوي بين طلاب وطالبات 25 مدرسة من كل المحافظات والذين قاموا بإرسال قائمة من المشاريع التي تهدف إلى مواجهة أحد التحديات البيئية الأساسية ألا وهي (الطاقة، والمياه، والنفايات).وبعد الظروف غير المتوقعة المترتبة عن الجائحة، تمكنت لجنة التحكيم من تحديد التسع مدارس الفائزة في كل فئة وبجوائز تصل إلى (1000) ريال عماني نقدًا لإنفاقها في تطوير مشاريع بيئية هادفة تتضمن إعادة تدوير المياه واستخدامها في الري وحتى التحكم في استهلاك الطاقة باستخدام إنترنت الأشياء.
وقالت جواهر الغافرية ـ منسقة التعليم في جمعية البيئة العُمانية: أتاحت هذه المسابقة منصة مرحة وتفاعلية لتعليم الطلاب العُمانيين وتعريفهم بأهم المشاكل والقضايا البيئية، بالإضافة إلى تشجيعهم على تحويل أفكارهم إلى أنشطة ومشاريع ملموسة، والمدهش في الأمر أن طلابنا قد تجاوزوا كل التوقعات واتسمت مشاركتهم بالحماسة والإيجابية والتفاني خلال هذه المشاريع، والتي يستحقون نظيرها كل الثناء والتقدير.
ففي مشاريع إدارة الطاقة، حصدت مدرسة وادي بني عمر في محافظة شمال الباطنة المركز الأول، أما المركز الثاني فكان من نصيب مدرسة حفصة بنت عمر في محافظة الداخلية، بينما فازت مدرسة خولة بنت ثعلبة في جنوب الباطنة بالمركز الثالث. وفي منافسات مشاريع إدارة المخلفات، فازت مدرسة سليمان بن عباد من محافظة شمال الباطنة بالمركز الأول، ومدرسة ريحانة في نفس المحافظة بالمركز الثاني، بينما جاءت مدرسة قفيفة للتعليم الأساسي في محافظة شمال الشرقية بالمركز الثالث.
وعن فئة إدارة المياه، فازت مدرسة الأمل للصم بمسقط بالمركز الأول، أما المركز الثاني فكان من نصيب مدرسة الخليل بن شاذان بمحافظة جنوب الباطنة، بينما فازت مدرسة الحسن بن الهيثم بمحافظة الظاهرة بالمركز الثالث.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

قد تقرأ أيضا